تحميل كتاب ما لا نعرفه عن رسول الله PDF - حازم صلاح أبو إسماعيل

إخفاء الإعلان
كتاب ما لا نعرفه عن رسول الله لـ حازم صلاح أبو إسماعيل
إخفاء الإعلان

كتاب ما لا نعرفه عن رسول الله

للكاتب حازم صلاح أبو إسماعيل

من قسم : العلوم الإسلامية عدد الصفحات : 77
سنة النشر : 2018 حجم الكتاب : 3.5 ميجا

قيِّم هذا الكتاب

تحميل كتاب ما لا نعرفه عن رسول الله pdf هذا الكتاب مستخلص من دروسه في سلسلة السيرة النبوية، وهي سلسلة طويلة النفس لا أعرف أحدا من المعاصرين أطال النفس في باب السيرة مثله، فقد بلغت نحو ثمانين ساعة صوتية، وبعضها للأسف لا يزال مفقودا، وما استخلصناه في هذا الكتاب هو دروسه الأولى فقط، فقد بدأ السيرة بمقدمة عن شخصية النبي تناول فيها جملة أمور أراد بها تصحيح صورة النبي في أذهان المسلمين.

ألقيت تلك الدروس في نهاية الثمانينيات وبداية التسعينيات من القرن العشرين، وكان الشيخ حازم في ذلك الوقت في نهاية العشرينات وبداية الثلاثينات من عمره، وهو سنٌّ مبكر بالنسبة لقوة المعالجة لموضوع السيرة ولتنوع اهتماماته فيها، فالعادة أن الداعية يستخلص من السيرة ما كان أقرب إلى تخصصه كأن يستخلص المعاني التربوية إن كان من أهل التربية، أو الدعوية الجماهيرية إن كان من أهل الدعوة والعمل العام، أو الاجتماعية إن كان من أهل الإصلاح بين الناس أو بين الأزواج، أو السياسية إن كان من أهل متابعة السياسة وممارستها.. إلا أننا سنجد الشيخ في هذه السلسلة يطوف بتلك المعاني كلها، مما يدل على اتساع عقله وتنوع اهتماماته.

وهذا الجزء الذي استخلصناه، وفيه تصحيح صورة رسول الله، نحسب أنه من أهم ما ينبغي أن يُقرأ بعناية واهتمام، إذ أن الصورة المغلوطة التي تشربها المسلمون عن نبيهم أسفرت عن تغييبه كقدوة لهم في سائر أمورهم، حتى لقد صار يُكتب صراحة من أقلام محسوبة على الفكر الإسلامي أنه لا يُقتدى بالنبي إلا في العبادات فحسب!!! وأولئك الذين يكتبون مثل هذه المعاني أو يحومون حولها يخطون تجارب سياسية بالغة الضرر حتى بالميزان السياسي المادي العلماني فضلا عن ميزان الدين.

اقتصر عملي في الكتاب على اختيار العنوان، وصياغة الكلام المنطوق في عبارة سليمة حاولت قدر الاستطاعة ألا تفقد روح الدرس الصوتي، مع ما تبع هذا من نقل بعض الكلام من موضعه إلى موضع آخر في حالات نادرة للحفاظ على وحدة موضوع الفقرة، إذ الأمر يختلف بين حديث تدفق الخواطر وبين حديث الكتابة المرتبة التي تراعي التقسيم والتبويب. وكل هذا مع الحرص التام أن يكون التدخل معدوما أوشبه معدوم في كلام الشيخ إلا ما كان في النصوص والمتون، فلربما ذكر الشيخ نصا فشرحه باللهجة العامية أوبَسَّطَه فلم يتلزم بحرفيته، فكان عملي أحيانا هو رد النصوص إلى أصولها.

عرض المزيد
الزوار ( 562 )
إخفاء الإعلان
الملكية الفكرية محفوظة للكاتب المذكور
إخفاء الإعلان