تحميل رواية سقوط الباستيل (الثورة الحمراء) PDF - ألكسندر ديماس

رواية سقوط الباستيل (الثورة الحمراء) لـ ألكسندر ديماس

رواية سقوط الباستيل (الثورة الحمراء)

للكاتب ألكسندر ديماس

من قسم : الروايات المترجمة عدد الصفحات : 144
سنة النشر : 1851 حجم الكتاب : 10.6 ميجا

قيِّم هذا الكتاب

رواية للأديب الفرنسي الكسندر دوماس تحكي بالتفصيل واقعة سقوط الباستيل والمجزرة التي ارتكبت فيها وإخراج احد اهم الشخصيات المحرضة على الثورة من هذا السجن والذي وضعته فيه إمرأة تحقد عليه لأسباب شخصية فقط لوجود علاقة بالماضي بينهما واستغلت قربها من الملكة النمساوية ماري انتوانيت لاصدار امر إلقائه بالسجن
وتوضح الرواية مدى سذاجة الملك لويس السادس عشر وسرعة الوصول الى عقله والتأثير عليه

عرض المزيد
الزوار ( 3198 )
الملكية الفكرية محفوظة للكاتب المذكور
أضف إقتباس
  • فلتفتح جميع الأبواب، إن قصور الملوك إنما جُعلت لتكون ملاذًا للرعية عند اليأس، افتحوا جميع الأبواب !! Ro#
  • سيدي الملك، إني أُقدم إليك مفاتيح مدينة باريس، وهي عين المفاتيح التي قدمتها باريس لجدك هنري الرابع حین استرد عاصمته .. فلئن كان الملك في تلك المرة قد استرد شعيه ورعاياه ... فالشعب في هذه المرة هو الذي استرد ملکه !! Ro#
  • إن الناس في هذا القرن الثامن عشر إذا كانوا من أهل النبالة والنسب لا يرتدون إلا أثوابًا من القماش إذا خرجوا للقتال يقابلون بها رصاص البنادق، وإذا تبارزوا لم يجعلوا دون صدورهم إلا القمصان الرقاق هي كل وقائهم من أسنة السيوف، فكيف بي وأنا رأس النبلاء في مملكتي أخرج لا إلى ميدان حرب ولكن للقاء رعاياي ومن دون صدري دروع الحديد !! Ro#
  • حذار يا سيدتي أن تقفي في سبيل الثورة أو تعيقيها، فإنك إن فعلت ذلك سحقتك !! ....Ro#
  • إني مقتنعة بأنه قد حان الوقت أن تغدو الملكية أتعس وأهون منصب يشغله إنسان في العالم .... Ro#
  • إن منطق الدنيا - ولا سيما في عهد الثورات - أن تكون خائنًا إذا قتلوك، وأن تكون بارًا إذا قتلتهم، فمنطق الخطأ والصواب أن القاتل مصيب والقتيل مخطئ .... Ro#
تحميل تطبيق فور ريد لهواتف الأندرويد والأيفون