شارك

شارك

رواية يوسف يا مريم

سنجلس أحرارًا على رصيف شارعِ، في مفاصل بلادي، أسرق لك وردةً حمراء من حديقة الجار، لن يمانع .. أعرف ذلك، قال لي مرة " جمال الورد هذا كلُّه صدقةٌ جاريةٌ على روح زوجتي" ..
يتجرأ الحمام و يجلس بالقرب منا يلتقط الحب، ..
أقول : " أريد أطفالًا بعدد هذا الحمام "، تضحكين وتُسَّمي كلُّ حمامةِ كأنّها ابنتك، كأنّها ابنك ..
حبيبتي... غنِّ !
دقائقٌ من الخجل ثم سرعان ما يطرُبُني صوتُك، أرقص التانجو مع صوتك الأرجنتينيّ، و ينتهي الحلمُ بيديك تطوِّقان ذارعيَّ وقِبلةٌ وتصفيقٌ حار..
"من أين جاء كلُّ هذا الجمع!" تقولين لي بهمس...
أقول : " أبناؤك يُفشونَ سرَّ الحب... ، هذا الحمام رسول الحب

عرض المزيد
الكاتب : يامي أحمد
تاريخ الإصدار : 2014
عدد الصفحات : 217
التحميلات : 1202 مره