تحميل رواية سفاحة الريف PDF - عبدالله وجيه

رواية سفاحة الريف لـ عبدالله وجيه

رواية سفاحة الريف

للكاتب عبدالله وجيه

من قسم : روايات عربية عدد الصفحات : 154
سنة النشر : 2020 حجم الكتاب : 1.6 ميجا

قيِّم هذا الكتاب

لا أصدق ما يحدث أمام عيني ولم أعد أفهم شئ مما يدور حولي كل هذا أشبه بالحلم ولكنه حقيقة ولم أعد أعرف كيف يمكنني وصف شعوري الأن.
هل أشعر بالسعادة والفخر لإنتهاء كل هذا اخيرا أم بالحزن لمن خسرتهم وضحوا بحياتهم من اجلي.
أمام عيناي الشيخ معتز بجسده المحترق بسبب ما حدث له وحوله مساعديه من الجن ملتفين حوله ويحاولون حمايته وكانت علي وجههم ابتسامة شريرة وصديقي خالد ملقي علي الأرض لا يستطيع الحراك وبجانبه صديقتي سلوي بعد ما حصل لهم بسبب تلك الملعونة وانا حزين عليهم ولكن في الجهة الأخري يمسك كل من شبح أبي وشبح جدتي عزيزة بتلك الملعونة وعلي وجههم نظرات الفخر بي وعدم استسلامي وعلي وجهها نظرات الخوف والرعب مما يحدث لها ومما سيحدث لها تريد الهرب ككل مرة ولكنهم يمسكون بها بإحكام هذه المرة تحولت الغابة المخيفة السوداء الي مكان جميل بعد إنتهاء تلك المعركة أخيرا بدأ الصباح يثبت وجوده والشمس بدورها تبدأ الظهور بشعاعها الرائع بعد ان أختفت أصوات الصراخ واصوات الحيوانات المرعبة وفي هذه اللحظة أعلنت الأرواح موعد الرحيل بعد أن ظهر نور قوي من ناحية شبح أبي أعلن النهاية ونظر لي وقال لن أتركك وسأظل أساعدك ولكن تذكر نصائحي لك وتلك الملعونة تقول لي بصوتها الخائف وهيا تصرخ لما ستراه: إنها ليست النهاية سأعود وهي ستكمل مسيرتي وستنتقم.
ثم أشارت ناحية إبنتها الملعونة التي اسرعت ناحية سلوي صديقتي تريد أن تأخذها معها ولكن في هذه اللحظة أنشقت الأرض وتصاعدت النيران منها وخرج هذا الجن انا أتذكره جيدا ولقد أشار ناحية سلوي فأحاطتها دائرة كبيرة بيضاء لم تستطع ان تدخلها إبنة الملعونة ثم هجم عليها وحاول قتلها ولكنها هربت مسرعة ظهر الصباح أخيرا رحلت الأرواح والأشباح أخذة منها تلك الملعونة لتعلن نهاية العذاب ولم يتبقي سوا أنا وصديقي سامر وصديقتي سلوي وجثة الشيخ معتز التي أختفت!!!!!!
أين ذهب لربما أخذوه معهم ليعالجوه.
نسيت أمره وأتجهت نحو أصدقائي لأساعدهم علي النهوض ونرحل أخيرا.

لعلك تسأل الأن كيف بدأ كل هذا حسنا بدأ كل هذا منذ.......

عرض المزيد
الزوار ( 1185 )
الملكية الفكرية محفوظة للكاتب المذكور
تحميل تطبيق فور ريد لهواتف الأندرويد والأيفون