شارك

شارك

رواية الفضيلة لـ  مصطفى لطفي المنفلوطي

رواية الفضيلة لـ مصطفى لطفي المنفلوطي

أما فيرجيني فلم تخف ولم تطش , بل لبثت في مكانها كما هي , وقد علمت أن الساعة آتية لا ريب فيها , فضمت قميصها إلى جسمها بيدٍ , ووضعت يدها الأخرى على قلبها , وسبحت بنظرها في الفضاء , فأصبح منظرها منظر ملك كريم يطير بجناحيه في جوَّ السماء. وما هو إلا أن أغمض الواقفون عيونهم جزعاً من هذا المنظر الهائل المخيف , ثم فتحوها فإذا البحر قد ابتلع كلَّ شيء, وإذا كلُّ شيء قد انقضى. " الفضيلة " إحدى كلاسيكيات الأدب , ذلك الإنتاج الأدبي الذي يعود بنا إلى إبداع العصور الماضية , ولكن في صورة حداثية سلسة ميسرة , لنبحر في الماضي بمجداف المستقبل. وإذ يصحبنا المنفلوطي في هذه الرحاب الأدبية , نلمس تعريبه للروايات الأجنبية حتى كأن أحداثها كانت على أرضنا نحن , يستلهم روح الرواية ثم يفرزها بروح عربية أصيلة تلمس روح القارئ ووجدانه.

عرض المزيد
تاريخ الإصدار : 1787
عدد الصفحات : 228
حجم الكتاب : 3.3 ميجا
التحميلات : 2906 مره
الملكية الفكرية محفوظة للكاتب المذكور
بلّغ عن الكتاب
0
لا يوجد تقييمات بعد

قيِّم هذا الكتاب

لا يوجد أي مراجعات مكتوبة على الكتاب بعد ، كتابتك مراجعة على الكتاب ستساعد الكثير من القُراء حول العالم،
يمكنك إضافة مراجعة من خلال النجوم أسفل قيِّم هذا الكتاب بالأعلى