شارك

شارك

رواية مقتل فخر الدين لـ عز الدين فشير

رواية مقتل فخر الدين لـ عز الدين فشير

أخرج فخرالدين رأسه من تحت البطانية. «ما الذي أيقظني مبكرًا هذا الصباح؟». هذا الصمت مبالغ فيه. وقف فخرالدين في الصالة يحدق في النافذة... نظر طويلًا إلى قمة المنزل المجاور، ثم ارتسم على ملامحه هدوء وسلام. مد يده إلى جلبابه الأبيض وسرواله الأبيض... أكمل ارتداء ملابسه وعاد إلى الصالة، وجال بنظره على الأشياء مودعًا... فتح الباب وخرج. عندما خطا فخرالدين خطوته الأولى في شارع العهد الجديد، أدرك أن الجو الغريب قد أحكم سيطرته تمامًا... صمت مرعب يشل الشارع ...الوجود الخفي كثيف ومنظم. عشرات العيون الخبيئة ترقبه ويسلمه بعضها لبعض... ثم انهال الصوت داميًا متفجرًا من كل نافذة ومدخل وسطح. متتاليًا سريعًا متدفقًا متصلًا نافذًا وقاتلًا. سقط فخرالدين سقطة واحدة على رصيف الشارع في دمه الأحمر القاني المنساب ساخنًا على ردائه الأبيض... أفسح الهواء صدرا لإشارة الصمت؛ فصمتت الرشاشات الآلية صمتًا شاملًا.

عرض المزيد
الكاتب : عز الدين فشير
تاريخ الإصدار : 1995
عدد الصفحات : 248
حجم الكتاب : 18.1 ميجا
التحميلات : 4069 مره
الملكية الفكرية محفوظة للكاتب المذكور
بلّغ عن الكتاب
0
لا يوجد تقييمات بعد

قيِّم هذا الكتاب

لا يوجد أي مراجعات مكتوبة على الكتاب بعد ، كتابتك مراجعة على الكتاب ستساعد الكثير من القُراء حول العالم،
يمكنك إضافة مراجعة من خلال النجوم أسفل قيِّم هذا الكتاب بالأعلى