شارك

شارك

كتاب كانت ملكة على مصر لـ ونفرد هولمز

كتاب كانت ملكة على مصر لـ ونفرد هولمز

يستعرض هذا الكتاب قصة أربع ملكات تبوءن عرش مصر في فترات زمنية مختلفة في العصور الفرعوني الإغريقي والرومانى ثم الإسلامي، وأقدمهن هي حتشبسوت "زعيمة النبيلات" التي حكمت باعتبارها فرعوناً وشيدت أثراً من أعظم آثار الدنيا وهو معبد الدير البحري، وتليها نفرتيتي وأسمها يعني "الجميلة قد أتت" والتي لا يزال جمالها يبهرنا بعد مضت على أيامها آلاف السنين "صورة الغلاف" وقد شاركت زوجها ثورة دينية هائلة حاولت أن تجتث الديانة القديمة بمظاهره الوثنية وتستبدل بها ديانة توحيدية، هي أقدم دعوات التوحيد المعروفة لنا من المصادر التاريخية، وتليها في ترتيب الزمن كليوباترة، التي استلهمها الكثير من الأدباء في أعمالهم، وقد حاربت بشجاعة لتحافظ على استقلال مصر بعيداً عن سطوة روما وأخيراُ شجرة الدر تلك الشخصية المبهرة التي تألقت في سماء مصر في خاتمة الأسرة الأيوبية التي أسسها صلاح الدين والتي آلت إليها مقاليد الأمور في فترة كاد فيها الصليبيون يعصفون بمصر وبحكمتها أمكن لمصر أن تتصدى لذلك الخطر الهائل.

عرض المزيد
الكاتب : ونفرد هولمز
من قسم : كتب تاريخ
تاريخ الإصدار : 1959
عدد الصفحات : 240
حجم الكتاب : 7.2 ميجا
التحميلات : 2994 مره
الملكية الفكرية محفوظة للكاتب المذكور
بلّغ عن الكتاب
0
لا يوجد تقييمات بعد

قيِّم هذا الكتاب

لا يوجد أي مراجعات مكتوبة على الكتاب بعد ، كتابتك مراجعة على الكتاب ستساعد الكثير من القُراء حول العالم،
يمكنك إضافة مراجعة من خلال النجوم أسفل قيِّم هذا الكتاب بالأعلى